شرح حديث تنكح المرأة لأربع

  • بواسطة

شرح حديث تنكح المرأة لأربع

تنكح المرأة لأربع الحديث كامل

عن أبي هريرة رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم قال تنكح المرأة لأربع لمالها ولحسبها وجمالها ولدينها فاظفر بذات الدين تربت يداك

 

الحديث أخرجه الشيخان البخاري ومسلم في صحيحهما.

 

شرح حديث تنكح المرأة لأربع من كلام العلماء

 

( تنكح المرأة لأربع ) بيان أن المرأة يقصدها الناس للنكاح عادة لهذه الأربع.

قال الفقيه الشافعي النووي رحمه الله : الصحيح في معناه أنه صلى الله عليه وسلم أخبر بما يفعله الناس في العادة فإنهم يقصدون هذه الخصال الأربع وآخرها عندهم ذات الدين اهـ (ديباج على مسلم)

 

( لمالها ) قال المهلب : وفي قوله : ( تنكح المرأة لمالها ) ، دليل على أن للزوج الاستمتاع بمال الزوجة ، وأنه يقصد لذلك ، فإن طابت به نفسًا فهو له حلال ، وإن منعته فإنما له من ذلك بقدر ما بذل من الصداق اهـ. ولولا ذلك لم يفدنا قوله : ( تنكح المرأة لمالها ) فائدة ، ولتساوت الغنية والفقيرة في قلة الرغبة فيها (راجع شرح ابن بطال على البخاري).

 

( ولحسبها ) بفتح المهملتين فموحدة تحتية شرفها بالآباء والأقارب.

قال الإمام البغوي في شرح السنة:

قوله : لحسبها قيل : الحسب : الفعال الحسن للرجل وآبائه مأخوذ من الحساب ، وذلك أنهم إذا تفاخروا ، عد كل واحد منهم مناقبه ، ومآثر آبائه ، وحسبها…..

وقيل : الحسب : عدد ذوي قرابته. اهـ.

 

( ولجمالها ) أي لحسن منظرها أو جمال باطنها فكل ذلك يرغب المرء لخطبة المرأة.

 

( ولدينها ) أي صلاحها في دينها وعبادتها لربها وختم به إشارة إلى أنها وإن كانت تنكح لتلك الأغراض لكن الدين هو المقصود بالذات

 

قال ( فاظفر بذات الدين ) أي اخترها وقربها ولا تنظر لغير ذلك

قال الشيخ عبد المحسن العبد وفقه الله:

فالمهم هو الدين، وما جاء مع الدين فهو خير وبركة، وإذا وجد الفسق مع وجود الصفات الأخرى فإن هذا خلل كبير ونقص عظيم. (شرح سنن أبي داود)

 

وقال أيضا:

الدين إذا وجد وانضاف إليه أمور أخرى حسنة كان ذلك خيراً على خير، وإذا فقد الدين أو ضعف الدين وضعف الإيمان فإن تلك الأمور لا تصلح وليست لها أهمية؛ إذا يمكن عند عدم الدين الوقوع في أمور محرمة منكرة، لكن الدين هو الذي يمنع من الوقوع في المعاصي، فلهذا أخبر النبي صلى الله عليه وسلم عن الدوافع التي تدفع الناس إلى الزواج بالنساء، وأن منها الجمال، ومنها المال، ومنها الحسب، ومنها الدين، ثم إن المسلم أُرشِد إلى العناية والحرص على الظفر بذات الدين اهـ.

 

تنكح المرأة لأربع حديث

 

( تربت يداك ) افتقرتا أو لصقتا بالتراب من شدة القفر إن لم تفعل

قال الجزري في النهاية يقال ترب الرجل إذا افتقر أي لصق بالتراب وأترب إذا استغنى وهذه الكلمة جارية على ألسنة العرب لا يريدون بها الدعاء على المخاطب ولا وقوع الأمر به

قال وكثيرا ترد للعرب ألفاظا ظاهرها الذم وإنما يريدون بها المدح كقولهم لا أب لك ولا أم لك ولا أرض لك

ونحو ذلك انتهى

وقد ذكر البغوي رحمه الله اختلاف الفقهاء على المعنى المراد ثم رجح وبين الصواب فقال:

-1- ولم يكن قصده به وقوع الأمر ، بل هي كلمة جارية على ألسنة العرب ، كقولهم : لا أرض لك ، ولا أم لك ، وكما قال النبي ( صلى الله عليه وسلم ) لصفية حين حاضت : ” عقرى حلقى أحابستنا هي ” معناه : عقر الله جسدها ،

وأصابها وجع الحلق ، ولم يرد به وقوع الأمر

-2- وقيل : قصد به وقوع الأمر ، لأنه رأى فيه أن الفقر خير له من الغنى

-3- وقيل : أراد وقوع الأمر لتعديه ذوات الدين إلى ذوات الجمال والمال ، معناه : تربت يداك إن لم تفعل ما أمرتك به ، والأول أولى انتهى أي المعنى الأول هو الأصوب.

 

يقول الشيخ عبد المحسن العباد حفظه الله في شرح سنن أبي داود:

والمقصود من ذلك أنه يجدّ ويجتهد في الوصول والظفر بذات الدين اهـ.

 

 

فوائد حديث تنكح المرأة لأربع

  • قال النووي على شرح مسلم:

وفي هذا الحديث الحث على مصاحبة أهل الدين في كل شيء لأن صاحبهم يستفيد من أخلاقهم وبركتهم وحسن طرائقهم ويأمن المفسدة من جهتهم اهـ.

  • وفيه استحباب نكاح ذات الدين.

 

تنكح المرأة لأربع مالها وجمالها وحسبها ودينها

المرأة الصالحة

يقول الشيخ محمد بن صالح العثيمين في شرح رياض الصالحين:

إذا وفق الإنسان لامرأة صالحة في دينها وعقلها فهذا خير متاع الدنيا لأنها تحفظه في سره وماله وولده وإذا كانت صالحة في العقل أيضا فإنها تدبر له التدبير الحسن في بيته وفي تربية أولادها إن نظر إليها سرته وإن غاب عنها حفظته وإن وكل إليها أمره لم تخنه فهذه المرأة هي خير متاع الدنيا ولهذا قال النبي صلى الله عليه وسلم تنكح المرأة لأربع لمالها وحسبها وجمالها ودينها فاظفر بذات الدين تربت يداك يعني عليك بها فإنها خير من يتزوجه الإنسان فذات الدين وإن كانت غير جميلة الصورة لكن يجملها خلقها ودينها فاظفر بذات الدين تربت يداك . اهـ.

تفسير حديث تنكح المرأة لاربع