وإذا مرضت فهو يشفين

وإذا مرضت فهو يشفين

سورة الشعراء – رقم الآية 80 {وَإِذَا مَرِضْتُ فَهُوَ يَشْفِينِ} هناك عدة تفاسير وعدة مفسرين لهذه الآية وهم كما يلي:

  • تفسير الطبري: وإذا سقم جسمي واعتل، فهو يبرئه ويعافيه.
  • تفسير القرطبي: “مرضت” رعاية للأدب وإلا فالمرض والشفاء من الله عز وجل جميعا.
  • تفسير البغوي: أضاف المرض إلى نفسه وإن كان المرض والشفاء كله من الله، استعمالا لحسن الأدب.
  • تفسير ابن كثير: أسند المرض إلى نفسه، وإن كان عن قدر الله وقضائه وخلقه، ولكن أضافه إلى نفسه أدبا.