فوائد عشبة الشعير

فوائد عشبة الشعير

حبوب الشعير التي تنمو بالكامل بمثابة مصدر غذائي أساسي في العديد من الثقافات المختلفة ، يعود استخدام الشعير للغذاء والأغراض الطبية إلى آلاف السنين ، أكل المصارعون الرومان الشعير للقوة والقدرة على التحمل ، في الغرب ، بدأ استخدام نبات الشعير لأول مرة بسبب الحبوب التي ينتجها الشعير ، وفي الآونة الأخيرة بدأ الاعتراف به لقيمته الغذائية الكبيرة ، الشعير للحامل و الشعير لمرضى السكري وايضا للذين يعانون من ضغط دم مرتفع وغيرهم الكثير من الممكن أن يفيدهم ويعالجهم إذا تم اخذه بكميات محددة ومناسبة يوميا لأن الافراط فيه قد يسبب المشاكل ومشكلة الافراط تشمل كل الاطعمة مثل القمح وغيره ، هناك بعض انواع الشعير لهم شعبية كبيرة مثل شعير هندي.

 

فوائد عشبة الشعير

صحة الجهاز الهضمي :

يعد الجهاز الهضمي الصحي أحد الركائز الأساسية للصحة الجيدة ، عشب الشعير هو مصدر طبيعي للصوديوم العضوي الذي تحتاجه بطانة المعدة لإنتاج حمض الهيدروكلوريك (والذي بدونه لا يمكن هضم طعامنا). هذه المواد الغنية بالأنزيمات الهضمية ، يمكن أن تساعد في تقليل المواد السامة وعسر الهضم في الطعام.

تتخلص من السموم :

تعتبر عشبة الشعير مصدرا وفيرًا للكلوروفيل – وهو مادة قلوية للغاية وغنية بالفيتامينات والمعادن ، وهو مصدر يحول أشعة الشمس إلى طاقة داخل النبات ، عندما يستهلك الكلوروفيل فإنه يطلق تدفق الأكسجين في مجرى الدم ، مما يؤدي إلى إزالة السموم والشوائب الضارة من الجسم ، ولديه القدرة على ربط وتطهير المواد الكيميائية السامة والمعادن الثقيلة.

يعزز جهاز المناعة :

عشبة الشعير عالية بشكل طبيعي في العديد من العناصر الغذائية الرئيسية التي تساعد على دعم الجهاز المناعي ، مثل الفيتامينات والمعادن والأحماض الأمينية ومضادات الأكسدة والإنزيمات.

التهاب القولون التقرحي :

يرتبط التهاب القولون التقرحي بمستويات منخفضة من البكتيريا الصديقة في الأمعاء وتراكم السموم في الأمعاء ، يساعد عشب الشعير على عكس ذلك عن طريق تحفيز نمو البكتيريا الصديقة ، والتي بدورها تساعد في تقليل الالتهاب وتحسين الأعراض ، يساعد عشب الشعير على مكافحة هذه الحالة الموهنة من خلال خفض كمية المواد الكيميائية الالتهابية في الأمعاء ، بما في ذلك واحدة تسمى الظهارية ،  وموازنة المحتوى المائي للأمعاء ، تشير الدراسات أيضًا إلى أن عشب الشعير يزيد من كمية البكتيريا الصديقة للأمعاء

الوسوم: