موقع المقالة

تجربتي مع ابرة فيكتوزا

تجربتي مع ابرة فيكتوزا

نذكر لكم هنا التجربة المتعلقة بالتي تعتبر من أشهر الطرق المستخدمة في التنحيف، حيث يرغب الكثير من الأشخاص الذين يرغبون في فقدان الوزن ولكن بعد رؤية تجارب غيرهم، وهذه الإبرة أصبح مُصرح بها لدى هيئة الغذاء والدواء التي توجد في السعودية، وهي من الطرق الآمنة التي يتم استخدامها في إنقاص وزن الجسم ولكن لا يجب أن يتم استخدامها دون اللجوء إلى الطبيب المتخصص وذلك حتى يتم تجنب حدوث أي مشاكل عنها مثل حدوث تورم داخل الغدة الدرقية وغيرها الكثير من المشكلات.

 

تجربتي مع ابرة فيكتوزا 

وهذه الإبرة تعتبر من أشهر طرق الحديثة التي تم استخدامها في التنحيف، ولكن يجب معها اتباع نظام غذائي سليم وأيضا يجب القيام ببعض التمارين الرياضية حتى يعمل كل هذا في إنقاص الوزن بشكل ملحوظ في وقت قصير جداً، ولكن نظراً لأن أي جديد تكن هناك نسبة من الناس غير واثقة به، تم إجراء مجموعة من المشاركات تحت عنوان تجربتي مع ابرة فيكتوزا والتي فيها تم إثبات أن هذه الإبرة تساهم في بشكل كبير في إنقاص الوزن بالإضافة إلى أنها تساعد البنكرياس على إفراز قدر مناسب من الأنسولين في حالة حدوث ارتفاع مفاجئ لدى نسبة السكر في الدم، بالإضافة إلى أنها تقوم بتقليل نسبة الجلوكوز الذي يتم إفرازها من الكبد.

يمكن الاطلاع أيضا على: تجربتي مع ورق الغار للتنحيف

 

 

معلومات عنها

يرغب الكثير من متابعي مشاركات تجربتي مع ابرة فيكتوزا معرفة معلومات كثيرة ومتنوعة عن هذه الإبرة، لذا نقدم أهم المعلومات التي تتعلق بها والتي منها:

  • تتوافر هذه الإبر في أكثر من تركيز ومنها ابرة فيكتوزا ذات تركيز ١.٢ مللي جرام والأخرى ذات تركيز ١.٨ مللي جرام.
  • تعتبر هذه الإبرة مناسبة للبالغين المصابين بمرض السكري من النوع الثاني حيث أنها تعمل على البنكرياس على إفراز الأنسولين في الجسم وهو ما يعمل على معادلة نسبة السكر في الدم، لذا يتم استخدامها بشكل يومي عند مرضى السكر من أجل علاج هذا المرض.
  • يتم استخدام ابرة فيكتوزا بشكل يومي أيضاً من قبل الأشخاص الذين يرغبون في إنقاص وزنهم ولكن معها يجب أن يتم اتباع نظام غذائي جيد بالإضافة إلى القيام ببعض التمارين الرياضية أو المشي لمدة ساعتين أو أكثر خلال اليوم أو الجري أو الذهاب إلى الجيم وذلك حتى تساعد في فقدان الوزن بشكل أسرع وذلك خلال وقت أقصر.
  • يمكن أن يتم استخدام إبر فيكتوزا لدى مرضى القلب والأوعية الدموية، بالإضافة إلى أنه يعمل على التقليل من فرص الإصابة بالسكتة الدماغية أو السكتة القلبية ولكن في هذه الحالات يجب أن يتم أخذها تحت إشراف الطبيب المتخصص حتى يتم تجنب حدوث أي أعراض جانبية أو مخاطر.

 

كيف يتم الاحتفاظ بإبر فيكتوزا 

 يرغب الكثير من مستخدمي إبر فيكتوزا في معرفة كيفية الاحتفاظ بها وقد جاء في المشاركات التي تمت تحت عنوان تجربتي مع ابرة فيكتوزا طرق الاحتفاظ بإبر فيكتوزا:

  • من الواجب أن يتم الاحتفاظ بهذه الإبر بعيداً عن أشعة الشمس داخل مكان غير مرتفع الحرارة وذلك حتى لا تفسد وتسبب الكثير من المشاكل.
  • يجب أن يتم الاحتفاظ بهذه الإبر بعيداً عن متناول الأطفال حتى لا يتعرضوا لأي خطر أو الدخول في مشاكل صحية.
  • يجب أن يتم التخلص من هذه الإبر بمجرد استخدامها وذلك حتى لا تقوم بتجميع الميكروبات والفيروسات وحتى يتم تجنب أن يتم اللعب بها من قبل أشخاص أخرى أو الأطفال.

 

مخاطر استخدام إبر فيكتوزا 

جاء في المشاركات التي قامت تحت عنوان تجربتي مع ابرة فيكتوزا مجموعة من المخاطر التي يجب أخذ الحذر منها ومعرفتها قبل استخدام هذه الإبر حتى يتم معرفة إذا كانت متناسبة مع الشخص أم لا، لذا إذا كنت ترغب في استخدام هذه الإبر من أجل إنقاص الوزن أو من أجل أي هدف آخر عليك معرفة مخاطر استخدام هذه الإبر والتي منها:

  • يمكن أن يؤدي استخدام هذه الإبر إلى حدوث تورم داخل الغدة الدرقية وقد يتطور الأمر إلى الإصابة بسرطان الغدة الدرقية.
  • يجب على المريض أن يقوم بإخبار الطبيب المعالج بحالته المرضية إن كان يعاني من أي أمراض جسدية أو أنواع مختلفة من السرطانات بالأخص إذا كان يعاني من سرطان الغدة الدرقية أو سرطان درق نخاعي والذي يعتبر واحد ضمن أنواع سرطان الغدة الدرقية.
  • يجب قبل استخدام هذه الإبر أن يقوم المريض بإخبار الطبيب إذا كان يعاني من أي مشاكل في الصوت أو مشاكل في البلع أثناء تناول الطعام أو الشراب أو البلع بشكل عام.
  • في حالة استخدام هذه الإبر وبدأ يظهر على المريض أعراض تورم في الغدة الدرقية أو تورم خلال الرقبة بشكل عام يجب التوقف عن استخدام هذه الإبر وإخبار الطبيب بهذه الأعراض.
  • يجب التوقف عن استخدام هذه الإبر في حالة حدوث تورم أو التهاب في البنكرياس أو في حالة الإصابة بسرطان البنكرياس يجب إخبار الطبيب المعالج على الفور حتى يتم علاج الأمر قبل أن يتطور.
  • يتم منع استخدام هذه الإبر لمرضى السكر من النوع الأول، ويجب الأخذ في الاعتبار أن هذه الإبر تساهم في التحكم في مرض السكري من النوع الثاني وليس التخلص منه تماماً، كما يمكن أن يتم الاستمرار في أخذ هذه الحقن حتى بعد تحسن صحة المريض وذلك تحت إشراف الطبيب المعالج.
  • يجب قبل البدء في استخدام إبر فيكتوزا أن يتم إخبار الطبيب المتابع للحالة إذا كانت هناك أي عمليات جراحية سوف يتم إجراؤها أو أحد جراحات الأسنان حتى يتم التعامل مع الأمر بشكل سليم.

 

موانع استعمال إبر فيكتوزا 

ضمن المعلومات التي جاءت خلال الاستبيانات الخاصة بعنوان تجربتي مع ابرة فيكتوزا هي موانع استعمال هذه الإبر ويعتبر هذا الأمر ضمن الأمور الهامة التي يجب على الجميع معرفتها من أجل تقرير إذا كان يصح استخدام هذه الإبر أم لا، ومن ضمن موانع استعمال هذه الإبر:

  • إذا المريض يعاني من أي أمراض متعلقة بالغدد الصماء يمنع استخدام هذه الإبر معه حتى لا تؤدي إلى توليد مشاكل صحية أخرى أو تطور سيء في الحالة الصحية للمريض.
  • يعتبر استخدام إبر فيكتوزا من أجل التخسيس في حالات الأطفال غير آمن نهائي لذا يمنع استخدامها مع الأطفال ومن الأفضل أن يتم استخدامها مع البالغين فقط.
  • إذا كان المريض يعاني من الحساسية الشديدة تجاه كلاً من الليراجلوتيد أو لديه حساسية لأحد المكونات الخاصة بإبر فيكتوزا سواء كانت تلك المستخدمة في التخسيس أو لعلاج مرض السكري من النوع الثاني.
  • غير مستحب استخدام هذه الإبر مع الأشخاص الذين يعانون من مشاكل في البنكرياس أو الكبد أو غيرها، ويجب ألا يتم أخذها إلا بعد استشارة الطبيب وإخباره بكل المعلومات الخاصة بالحالة الصحية للمريض.
  • يمنع استخدام هذه الإبر في حالات الحمل والرضاعة الطبيعية وذلك حتى لا تؤثر على الأم والطفل بشكل سيء وتؤدي إلى حدوث مشاكل صحية متعددة.
  • يحذر من استخدام هذه الإبر مع الأشخاص الذين يعانون من مشاكل في المعدة من حيث سرعة الشم والتفريغ.

 

وبذلك نكون قد ذكرنا كافة المعلومات التي جاءت في الاستبيانات الخاصة بأمر تجربتي مع إبر فيكتوزا التي يرغب الجميع في معرفتها حتى يتم معرفة إذا كانت هذه الإبر ملائمة معهم أم لا.